المواطنون Tourism السياحة المستثمرون

 
 
 

 

الفيوم تودع شهيدها ضحية الحادث الإرهابي في العريش

في جنازة شعبية مهيبة، ودع المئات من أهالي قرية منية الحيط، بمركز إطسا، بمحافظة الفيوم، في ساعة مبكرة من صباح اليوم الخميس، جثمان الشهيد المجند شريف محمد عبدالفتاح سعد، ضحية الحادث الإرهابي الذي وقع أمس.وكانت صلاة الجنازة، أقيمت في مسجد فرج شعت، بقرية منية الحيط بمركز إطسا، وارتدت السيدات الملابس السوداء، حزنا على فقدان الشهيد، وسط بكاء من بعض السيدات من أقاربه وأهالي القرية.تقدم الجنازة، اللواء عبدالقادر النوري، سكرتير عام محافظة الفيوم، نائبا عن اللواء عصام سعد، محافظ الفيوم ، والمهندس عادل عبدالكريم، رئيس مركز ومدينة إطسا.ردد المشاركون في تشييع الجنازة عقب الصلاة على الجثمان، هتافات منددة بالإرهاب، من بينها: "لا إله إلا الله..الشهيد حبيب الله"، و" لا إله إلا الله..الإرهاب عدو الله".والشهيد هو الأخ الأكبر لأشقائه، في أسرة بسيطة، وهو غير متزوج، وله 5 أشقاء من بينهم ولدين، ووالده فلاح بسيط يعمل عامل باليومية لتلبية احتياجات الأسرة.

مصدر الخبر: بوابة الأهرام

تاريخ تحرير الخبر:8/6/2019


الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع
 

© جميع الحقوق محفوظة لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري