المواطنون
Tourism
السياحة
المستثمرون

 

 

 

لقاء موسع لمحافظ الفيوم مع أهالى قرية ترسا بسنورس 

عقد اللواء عصام سعد محافظ الفيوم، لقاءً موسعاً مع ممثلين عن أهالى قرية ترسا التابعة لمركز سنورس، للتعرف على احتياجات ومشكلات القرية وتوابعها وبحث الحلول المناسبة لها، وذلك بحضور اللواء عبدالقادر النورى سكرتير عام المحافظة، والمهندس حسن صفوت موافى السكرتير العام المساعد، والمهندس محمود هاشم رئيس مركز ومدينة سنورس، والأستاذ منجود الهوارى عضو مجلس النواب عن دائرة مركز سنورس، ومديرى مديريات الرى والصحة والتضامن الاجتماعي والإسكان، وممثلين عن فرع المجلس القومي للمرأة وجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بالفيوم
أشار محافظ الفيوم، أن هذا اللقاء يأتى ضمن سلسلة اللقاءات الجماهيرية التى يتم عقدها مع ممثلين عن قري المحافظة، للوقوف علي مطالب المواطنين ومشكلاتهم وبحث الحلول المناسبة لها، مؤكداً أن باب مكتبه مفتوح أمام الجميع وأن الهدف الأساسي هو الإرتقاء بمستوي الخدمات المقدمة للمواطنينخلال اللقاء طرح أهالي قرية ترسا عدداً من المشكلات المتعلقة بعدم تغطية مشروع الصرف الصحى لجميع مناطق القرية، وانخفاض منسوب مياه الرى، ونقص التخصصات الطبية بالوحدة الصحية التى تخدم القرية، وارتفاع الكثافات داخل الفصول، وأصدر محافظ الفيوم، تكليفات لوكيل وزارة الرى، بفحص شكوى الأهالى من انخفاض منسوب مياه الرى، وإعداد دراسة فنية للعرض عليه شخصياً حول أعمال إزالة تغطية بحر ترسا داخل القرية للحفاظ على منازل وممتلكات المواطنين، وحتى لا تتكرر مشكلة انسداد البحر مرة أخرى، كما كلف مدير عام التفتيش المالى والإدارى بإعداد تقرير حول شكوى الأهالى من عدم تغطية خدمة الصرف الصحى لمناطق الصينى والرملاية والشيخ منجود بسبب حاجة المشروع لمحطة رفع، وأكد أن منظومة الصرف الصحى بالقرية سيتم دراستها بشكل كامل واتخاذ الإجراءات التى تصب فى مصلحة المواطنين
كما أشار محافظ الفيوم إلى أنه تم توفير طبيب بشرى بالوحدة الصحية بترسا واثنين من أطباء الأسنان وسيتم الانتهاء من تجهيز وحدة الأسنان خلال أسبوع، كما وجه المحافظ، وكيل وزارة التضامن الاجتماعى، بمراجعة قاعدة بيانات المستحقين لبرنامج تكافل وكرامة بهدف وصول الدعم لمستحقيه، كما كلف هيئة الأبنية التعليمية بالتنسيق مع مديرية التربية والتعليم ومجلس مدينة سنورس، لحصر المدارس الموجودة بالقرية وكثافة التلاميذ بالفصول، وبحث توفير أماكن جديدة لإقامة مدارس عليها لخدمة أهالى القرية وتوابعها.

مصدر الخبر:العلاقات العامة

تاريخ تحرير الخبر:23/5/2019

 

الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع
 

© جميع الحقوق محفوظة لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري