المواطنون
Tourism
السياحة
المستثمرون

 
 

وزير التنمية المحلية بالفيوم: نسعى لرفع المعاناة عن المواطنين في المحافظات

 

قال اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، إن الوزارة جادة في رفع المعاناة عن المواطنين بالتنسيق مع الوزارات بتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، من خلال توفير الغذاء المناسب وتعظيم موارد الثروة السمكية وتطهير الترع والمصارف. وأضاف وزير التنمية المحلية، خلال جولة تفقدية لعدد من المشروعات التنموية والإنتاجية، صباح اليوم، يرافقه اللواء عصام سعد، محافظ الفيوم، أننا نهدف لتعظيم دور الزراعة في توفير الغذاء بأسعار مناسبة من أجل توفير حياة كريمة للمواطن من خلال المحافظات وتعويضه عن فترة الإصلاح الاقتصادي، وتوفير فرص عمل وتقديم قروض بسيطة وتأسيس مصانع وشركات.وشدد الوزير على اهتمام الدولة بالتنمية في محافظات الصعيد، وأن هناك مليار دولار منهم 500 مليون دولار من البنك الدولي و500 مليون أخرى من المكون المحلي لإصلاح البنية التحتية، وتنفيذ عدد من المشروعات والتي تمت بالفعل منذ 8 أشهر بمحافظتي سوهاج وقنا.وأوضح الوزير، أن نسبة التنفيذ للمرافق بالمناطق الصناعية تتراوح ما بين20 إلى 60 %، وأن هناك اتجاها للاهتمام بالبنية التحتية، وأن 24% من قرى مصر بها صرف صحي حاليا، وتخدم 34 مليون مواطن، وأن الاتجاه حاليا لتوفير الغذاء المناسب للمواطنين بسعر ملائم.وقال وزير التنمية المحلية، إنه يتم توصيل الصرف إلى 500 قرية من موازنة الحكومة وهناك خيارين لغير القادرين لتوصيل الصرف الصحي للمنازل، وهما إما بالتقسيط المريح لهم أو إعفائهم تماما، وشدد الوزير على ضرورة المشاركة المجتمعية، وتفعيل دور الجمعيات الأهلية ومؤسسات المجتمع المدني في توصيل الخدمات للمواطنين، والدولة مستعدة للمشاركات المجتمعية بتوسيع دائرة خدمة الصرف الصحي لعدد كبير من القرى في حال المساهمة المجتمعية أو تمد مؤسسات المجتمع المدني يدها إلى الدولة لتحقيق ذلك.وأوضح وزير التنمية المحلية، أن هناك توجيهات من الرئيس عبد الفتاح السيسي، بالاهتمام بمحافظات الصعيد والبحيرات الكبرى مثل بحيرتي المنزلة وقارون، وأن المرحلة الأولى لتطهير بحيرة قارون، أوشكت على الانتهاء وتكلفت 19 مليون جنيه.وقال وزير التنمية المحلية، إن هناك خطة لتعظيم الموارد المالية للمحافظات من أجل مساعدتها على إقامة المشروعات التي تخدم أبنائها، بحيث يكون لها مواردها بالإضافة إلى موازنتها من الدولة.وتابع، أنه جار حصر موارد المحافظات بالتنسيق مع باقي الوزارات وهيئة الرقابة ومراجعة الإيجارات القديمة لبعض المشروعات التابعة لها، والتي لا تناسب الوقت الحالي، وأنه تم تعديل قانون الثروة المعدنية من أجل تعظيم الموارد المالية للمحافظات، وتحقيق الاستفادة الكاملة لهذه المحافظات من مشروعات المحاجر، وكذلك بالنسبة للمناطق الصناعية والمشروعات التابعة لهذه المحافظات، بالإضافة إلى الموارد المالية المخصصة للمحافظات من الموازنة العامة للدولة، على أن تكون قادرة على تنفيذ المشروعات، وهو ما يدعم خطة الدولة في اللامركزية.كان وزير التنمية المحلية، بدأ زيارته للفيوم بزيارة المدرسة المصرية اليابانية بمنشأة طنطاوي التابعة لادارة سنورس التعليمية وتكلفت 22 مليون جنيه على مساحة 10 آلاف متر وتضم 22 فصلا ثم تفقد أعمال تطهير وتكريك بحيرة قارون، ومستشفى يوسف الصديق المركزي تحت الإنشاء المتوقفة منذ 10 سنوات، وطريق النصر، ومساكن الأسر الأولى بالرعاية بمركز يوسف الصديق، ومشروعات أخرى.

مصدر الخبر:بوابة الأهرام

تاريخ تحرير الخبر:2018/12/20


الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع
 

© جميع الحقوق محفوظة لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري