المواطنون
Tourism
السياحة
المستثمرون

 
 

خلال جولة ليلية
محافظ الفيوم يتفقد عدد من المستشفيات للتأكد من مستوى الخدمات وتوافر المستلزمات الطبية

تفقد الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، يرافقه الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، مستشفى فيديمين بمركز سنورس كإحدى مستشفيات فحص حالات الاشتباه بفيروس كورونا، للتأكد من مستوى آداء الخدمة للمواطنين، وتوافر المستلزمات الطبية والعلاجية، فضلاً عن تفقد إحدى المستشفيات الخاصة بمدينة الفيوم، بحضور الدكتورة أميمة عباس مدير مديرية الصحة بالفيوم، والدكتور أحمد اللباد مدير إدارة العلاج الحر.قال الدكتور محمد التوني المتحدث الرسمي لمحافظة الفيوم، أن جولة المحافظ التفقدية تواصلت حتى الساعة الثالثة فجراً، للتأكد من مدى آداء الخدمة الطبية والعلاجية للمواطنين، حيث إطمأن المحافظ على توافر المستلزمات الطبية والأدوية ومتطلبات الحماية الشخصية للفرق الطبية، وإجراءات صرفها، وكذا إجراءات استقبال الحالات.وأضاف المتحدث الرسمي إلى أن الجولة شملت إحدى المستشفيات الخاصة بمدينة الفيوم، للتأكد من توافر المستلزمات الطبية والعلاجية، ومدى التزام المستشفى بالإجراءات المتبعة في استقبال الحالات وطرق الفحص وتوفير الرعاية للمترددين عليها، مشيرًا أن المحافظ رصد تواجد سيدة مسنة رفضت المستشفى الكشف عليها، موجهاً باستدعاء الطبيب المناوب، كما وجه المحافظ أحد الأطباء المرافقين بالكشف على المريضة، وكذا توفير الرعاية الكاملة لها.وخلال الجولة، شدد محافظ الفيوم على التزام الفرق الطبية، وحسن معاملة المرضى، وكذا وجه مديرية الصحة بتوفير التدريب اللازم للأطباء وأطقم التمريض، مشددًا على توافر أدوات الحماية الشخصية لكافة العاملين بالمستشفيات، كونهم خط الدفاع الأول لمواجهة فيروس كورونا.ولفت المحافظ إلى تواصل تلك الزيارات للمستشفيات، تفعيلاً لتوجيهات السيد رئيس مجلس الوزراء خلال اجتماع مجلس المحافظين الذى عُقد صباح أمس عبر الفيديو كونفرانس، بشأن المتابعة المستمرة للمستشفيات التي تم تحديدها ضمن نطاق كل محافظة، سواء مستشفيات التشخيص والفحص أو مستشفيات العزل لمصابي فيروس كورونا المستجد.وأشار المحافظ الى تشكيل لجنة من الجهات ذات الصلة تضم مسئولين عن المحافظة، والصحة، والأمن الوطني، والرقابة الإدارية، وغيرها من الجهات، لمتابعة كافة المستشفيات وخاصة مستشفيات العزل للتأكد من توافر المستلزمات الطبية والأدوية ومتطلبات الحماية الشخصية، وإجراءات صرفها، وكذا إجراءات استقبال الحالات، ومتابعة انتظام حضور الأطقم الطبية، وتقديم الخدمة للمواطنين، مشدداً على أن المتابعة ستتكرر يومياً، وإذا اقتضى الأمر تتكرر عملية المرور على المستشفيات عدة مرات خلال اليوم الواحد.

مصدر الخبر:المتحدث الرسمي

تاريخ الخبر:2/6/2020


الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع
 

© جميع الحقوق محفوظة لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري