المواطنون
Tourism
السياحة
المستثمرون

 

أعمال المرحلة الأولى من مشروع ترميم مدينة ماضى الأثرية بالفيوم

تأكيدًا لما نشره اليوم السابع يوم 29 نوفمبر الماضى بعنوان "الآثار تتدخل لإنقاذ قرية ماضى بالفيومبعد توقف البعثات الأجنبية عن ترميمها"، أعلنت وزارة الآثار عن بدء فى المرحلة الأولى من مشروع ترميم مدينة ماضى جنوب غرب مدينة الفيوم، وأن أعمال المرحلة الأولى تشمل درء الخطورة عن تماثيل الأسود، حيث إنها فقدت بعض الخواص التماسكية للحجر الجيرى نظرا لتعرضها الدائم لعوامل التعرية مثل أشعة الشمس المباشرة ومياة الأمطار والرياح خاصة الرياح الغربية


المرحلة الأولى من ترميم مدينة ماضى

وأضاف غريب سنبل رئيس الإدارة المركزية للصيانة والترميم، يجرى أعمال ترميم الرسوم الجدارية الموجودة على جدران الطوب اللبن التى كانت قديما مساكن للكهنة، وأعمال التنظيف الميكانيكى والكيميائى لكل عناصر المدينة الأثرية، وأنه جارى وضع خطوات المرحلة الثانية لترميم وتطويرالمدينة لجعلها مزارا سياحيا مميزا يرقى أن يكون متحفًا أثريًا لموقع مهم فى محافظة تراثية شهدت العديد من الأحداث فى العصرين القديم والحديث.

المرحلة الأولى من ترميم مدينة ماضى

جدير بالذكر أن مدينة ماضى تضم معابد للملك أمنمحات الثالث والرابع فى عصر الدولة الوسطى (الأسرة الثانية عشر)، وخلال العصر الرومانى أضيف للمدينة مجموعة من التماثيل على هيئة أسود، ويتسم تخطيط المعابد بالبساطة وهو ما يتفق مع السمة العامة لتخطيط معابد الدولة الوسطى؛ محوره مستقيم يتجه من الشمال إلى الجنوب وخلف هذا المعبد يقع المعبد البطلمى والباحه الرومانيه والتى تكثر بها تيجان الأعمده وأجزاء من أعمدة حجرية، وفى منتصف الباحة الرومانية يوجد تكوين من الحجر الجيرى على هيئة مذبح خلفها جدران أساساتها من الحجر الجيرى يعلوها مداميك من الطوب اللبن، كما بنى فى المدينة معبدا ومقصورة للتمساح مشيدة من الحجر الجيرى والمعبد من الطوب اللبن عدا مداخله فهى من الحجر الجيرى.

مصدر الخبر: اليوم السابع

تاريخ تحرير الخبر:13/12/2018


الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع
 

© جميع الحقوق محفوظة لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري